بكره أحلى

إلى العلم والأخلاق نسعى .......... يلا نخلي بكره أحلى
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Snow_white
Admin


عدد المساهمات : 764
تاريخ التسجيل : 01/09/2008
العمر : 27

مُساهمةموضوع: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   الجمعة أبريل 02, 2010 9:27 pm

جئت انظر للسماء
هل ستمطر؟؟
أم أنه يوم الجفاء؟
هل ستمطر؟؟أم أدركت أن المطر رمز البكاء؟؟

فجلست فوق تراب الأرض ارسم
أشكال الرثاء
وسكبت دمع العين فوق الصخرة الصماء
قدماي ترتجف و يدايا تحتضن الثرى
تخشى العراء

وخشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
فإذا رفعت الجفن وجدت الصبح قد صار مساء
وجدت نور الكون قد آتي بظلامه وأختفت من بعده
ملامح الأشياء
خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
ودعوت ربي أن يكشف البلاء
فهل يا إلاهي من دواء؟؟


فإذا تراب الأرض يخلع عباءة الصمت السوداء
ويجيبني: أراك قد صرت في بئر الخوف من السجناء
وما الخوف إلا شيمة الجبناء

أتخشى الموت يا ولدي ..والخوف والموت سواء؟؟
عهدتك قبل اليوم تحيا في السماء
فلما أراك اليوم تتنفس الصعداء؟؟


اقتل الخوف اللعين فإنه
ما صاحب قوما إلا أماتهم أحياء
فقف على الأرض ورأسك في العلاء
وامضي في طريق العمر واترك الأهواء
واعلم أن الحياة لم تخلق لضعيف
بل أنها للأقوياء
وثق بالحفيظ فإنه بعباده ارحم الرحماء

فرفعت رأسي إلى السماء
وخلعت نعل الضعف ..نعل الخوف و الجبناء
وصرخة في الكون صرخة المسجون
يعلن البراء
فإذا بصيف الكون يعلن عن شتاء
وسالت الأمطار تجري حتى صارت لي كساء
وإذا بالكون الحزين يبتسم في وجه السماء

ووقفت أنشد كلماتي وكأنني شاعر من الشعراء
إذا طال الليل يوما ... سوف ارسم الضياء
سوف أعزف لحني على أوتار السماء
وإذا هرب مني الأمل....فأنا
من وراءه عدّاء


_________________


عدل سابقا من قبل Snow_white في السبت أبريل 03, 2010 11:45 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bokra-ahla.ahlamontada.net
fatota
Admin


عدد المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   السبت أبريل 03, 2010 4:21 am

مش هتصدقى القصيدة دى عجبانى قد ايه
حلوة جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا بجد bounce bounce


صورها حلوة ومعبرة اوى يعنى
مش عارفة ليه حاسة انى بقرا لحد كبير فى الشعر يعنى
ربنا يوفقك

بس على فكرة تعبتنى شوية Crying or Very sad
معرفش ليه مع انى مش خايفة ولا كدة
بس حاسة انى اكتئبت شوية
واللى مصبرنى على الإحساس ده انها حلوة وممتعة رغم حزنها Very Happy Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Snow_white
Admin


عدد المساهمات : 764
تاريخ التسجيل : 01/09/2008
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   السبت أبريل 03, 2010 5:01 am

Very Happy Very Happy
ربنا يكرمك يا فطوطة
ا
سلامتك sunny
تعبتي ليه بس ؟؟؟ده حتى الشوية اللي في الآخر فيهم أمل وقوة ومحاولة جادة للتعافي من الخوف

الحمد لله انها عجبتك flower flower flower

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bokra-ahla.ahlamontada.net
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


عدد المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   السبت أبريل 03, 2010 6:52 am

بسم الله ماشاء الله

جميلة
جميل الامل
جميل االستماع لحادى الدهر بروح جديدة فير التى ألجائتك ايه اسنونه
جميلة النظرة الايجابية والروح المتحركة غير القابعة بين سجون العقبات


وفى المشهد العام جميل التنقل بين الصور بخفة دون لفت انتباه القارى كامخرج يحرك الكاميرات بين مختلف الزوايا ليعرض جوانب الصورةوان أبطاء ت الحركة فىبعضها بتثاقل القافية والوزن

جميلة جدا الصورة الرمزية للامطار فروية المطر بالنظارة المعتمة بالياس يختلف عن روية يالنظارة الشففة الملونة فى نهايةالقصيدة

جميل صوت الصبيعة الساكنة فى الحالتين فى الفرح وفى الحزن فالطبيعة هى هى اما ما يتغير فامزجتنا

جميلة الانتفاضة الداخلية التى حولتسواد الداخل الى انوار مشعة من بين الجوانح فانعكست اشعتها فاذا ظلام الكون الاسود زهور خضراء وطيور تنشد لحن المل ممزوجا بسباق الحياة

جزاكم الله على هذه المعانى الرائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز


عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   السبت أبريل 03, 2010 12:49 pm

د.سنو وايت
القصيدة رائعة جدا وفيها معانى جميلة جدا وتفاؤل منعش
القصيدة كزهرة جاردينيا فى عتمة شعر اسبانى-على رأى الرقيع نزار-
بس بما ان ترو اتى فيجب ان يفتت الزهرة
فالى التفتيت
جئت انظر للسماء
هل ستمطر؟؟
أم أنه يوم الجفاء؟
هل ستمطر؟؟أم أدركت أن المطر رمز البكاء؟؟

فجلست فوق تراب الأرض ارسم
أشكال الرثاء
وسكبت دمع العين فوق الصخرة الصماء
قدماي ترتجف و يدايا تحتضن الثرى
تخشى العراء

هذا الجزء اكثر من رائع اذهلنى فعلا المبنى والمعنى ربنا يحميكى
ك(اشكال الرثاء يوم الجفاء تخشى العراء)
ولكنى لم افهم ادركت ان المطر رمز البكاء....اهى نوع من التشاؤم كنظرة مطران الى الافق لكنك سبقت بقول ان الجدب جفاءب
فكيف يكون البكاء ..لم افهم فهلا تفضلت بمزيد شرح
الصخرة الصماء ذكرتنى بالجالسين عليها قديما كانه لا يوجد غيرها رأيت مطران يسابق ناجى للوصول اليها


وخشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
فإذا رفعت الجفن وجدت الصبح قد صار مساء
وجدت نور الكون قد آتي بظلامه وأختفت من بعده
ملامح الأشياء
خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
ودعوت ربي أن يكشف البلاء
فهل يا إلاهي من دواء؟؟

مقطع متوسط الجمال
واستوقفنى هنا
اسدل فى وجه السماء؟؟؟؟ اليس اسدال الجفن ارخاؤه يغلق العين ويمنع الرؤية فكيف يستقيم قولك اسدلت جفونى فى وجه السماء اقصد هل تأكدت من سلامة التعبير لغويا؟؟
اعجبنى كثيرا وصفك لقدوم الليل باختفاء ملامح الاشياء فهو فى غاية الدقة سواء طبقناه على ظلام الكون او ظلام النفس

فإذا تراب الأرض يخلع عباءة الصمت السوداء
ويجيبني: أراك قد صرت في بئر الخوف من السجناء
وما الخوف إلا شيمة الجبناء

أتخشى الموت يا ولدي ..والخوف والموت سواء؟؟
عهدتك قبل اليوم تحيا في السماء
فلما أراك اليوم تتنفس الصعداء؟؟

اعجبتنى عباءة الصمت
ولكن استوقتنى بعض الكلمات
ما الخوف الا شيمة الجبناء لا جديد فيها كانك تقولين الغش صفة الكداب ما الجديد؟؟ولم الحرص على التأكيد بالنفى والاستثناء كأن المخاطب منكر لقولك فاحتجت لتأكيده
بعد العيش فى السماء ذكرت تنفس الصعداء كأنها النقسض وهى فى الحقيقة تعبير عن الراحة بعد كرب فاين المقابلة؟؟

المقطع التالى جميل لولا مباشرة واسلوب وعظى لا يعرفه الشعر لذا لن اناقشه تفصيلا وانما ذكرته اجمالا


رفعت رأسي إلى السماء
وخلعت نعل الضعف ..نعل الخوف و الجبناء
وصرخة في الكون صرخة المسجون
يعلن البراء
فإذا بزرقة السماء قد صارت بيضاء
وسالت الأمطار تجري حتى صارت لي كساء
وإذا بالكون الحزين يبتسم في وجه السماء
هنا اعجبنى تعبير نعل الضعف فلك الف تحية عليه
ولكن اعتب عليك ما معنى يعلن البراء ؟؟
استحالة الزرقة بياضا لا يعتبر تعبيرا دقيقا عن انكشاف الكابة فلو استبدلتها باستحالة السواد الى الزرقة لكان حسنا
وحكاية تبسم الكون فى وجه السماء لا ادرى احسست بعض التكلف فى اضافة كلمة الوجه

ووقفت أنشد كلماتي وكأنني شاعر من الشعراء
إذا طال الليل يوما ... سوف ارسم الضياء
سوف أنشد لحني في وجه السماء
وإذا هرب مني الأمل....فأنا من وراءه عدّاء

خاتمة متفائلة ولكن هل قرأت قصيدة الشابى قريبا؟؟؟
Twisted Evil Twisted Evil
تحية تليق بابداعك
lol! lol! lol!

_________________
احب مكارم الاخلاق جهدى واكره ان اعيب وان اعابا
واصفح عن سباب الناس حلما وشر الناس من يهوى السبابا
ومن هاب الرجال تهيبوه ومن حقر الرجال فلن يهابا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Snow_white
Admin


عدد المساهمات : 764
تاريخ التسجيل : 01/09/2008
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   السبت أبريل 03, 2010 5:14 pm

@ د:أسد ربنا يكرمك .......جزاك الله خيرا عالإطراء ده كله
والحمد لله انها وصلت كده

@ د: ترو
ربنا يكرمك ..حلو موضوع الزهرة ده
وزي مايقولوا لما فتتوا الماس لاقوه نحاس ......فهو ده اللي حصل تقريبا cheers
قبل بس ماأرد
عايزة أقول إني كنت معتقدة بشكل كبير الخطأ في يعلن البراء..... بس دلوقتي بقى مابقتش متأكده خالص
هو انا قصدت بيها البراءة ..... و أنه خلاص مابقاش متهم ....براءة من التهمة اللي اتسجن عشانها.....هي مش معناها كده؟؟؟
لو لأ ......يبقى ضروري أغيرها Basketball

والحاجه التانية اللي ضيقتني شخصيا وحسيتها وقفت في زوري وانا بكتب البيت بتاع زرقة السماء
فإذا بزرقة السماء قد صارت بيضاء
وسالت الأمطار تجري حتى صارت لي كساء

بس مش علشان معناه .....تعليقا على اللي حضرتك قلته اننا نقول السواد بقى زرقة.......بس انا عملتها كده بمعنى ان السما كانت زرقه لأن ماكنش فيها سحب ومش بتمطر وبعدين بقت بيضاء لمجيئ السحب sunny
هي وقفت في زوري علشان حسيت الجزء ده بقى ثقيل والقافية لا تطاق فكنت هشيل البيت ده خالص وهخليها
فإذا بالأمطار تجري حتى صارت لي كساء

دي توقعاتي المرئية بالاضافة اني حسيت ان حد هيسأل على موضوع رمز البكاء ده
lol!

فخليني أقول انا حسيتها ازاي ...(أم أدركت أن المطر رمز البكاء؟؟)...هو واحد كان متضايق وخايف ومخنوق فشايف كل حاجه بمعناها الحزين على الرغم انه من جواه عارف ان المطر خير وهو أصلا مستنيه كرمز الفرج من أول القصيدة لآخرها...... بس لما لاقى السما مش راضيه تمطر
تسائل لموقف السماء بصور متعدده فقد يكون جفاء بينها وبين السحب(أو بينها وبينه) وقد يكون قرار منها بعدم البكاء...زي واحد في المستشفى مستني حد بيحبه يجي فلما ماجاش بقى عمال يسأل هل هو مخاصمني ولا هو معتقد ان الذهاب للمستشفى ده فال وحش مثلا ...مع ان زيارة المرضى دي حاجه جميله

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
أسدل جفوني
مش فاهمة التحفظ بالظبط........بس انا كنت بقول فعلا المعنى اللي حضرتك قلته من ارخاء الجفن وغلقه .....يعني هو خايف يقفل عنيه أحسن لما يفتحها يلاقي كل حاجه اتغيرت
:::::::::::::::::::::::::::::::::::
ما الخوف الا شيمة الجبناء
دي مش حسه ناحيتها بأي حاجه .......فإن لم تكن تضيف معنى جديد زي مابتقول فانا حسيتها اسلوب تنفير فهى عايزة تقوله مابيعملش كده غير الجبناء ...أقوى من انها تقوله ده جبن
::::::::::::::::::::::::::::::::::
يتنفس الصعداء
قصدت الارتخاء والتكاسل والتعب مش زي ماكان في الأول روحه ف السما
:::::::::::::::::::::::::::::::

:خاتمة متفائلة ولكن هل قرأت قصيدة الشابى قريبا؟؟؟
نعم هو ليه قصائد كتيرة متفائلة بس أكتر واحده عجبتني هي (إراد الحياة)
حسيتها قريبه من الجو اللي بحبه وحواره مع الريح وغيرها من أشكال الطبيعة......الفترة اللي فاتت كنت بقرأ لأبو القاسم الشابي وفاروق شوشة و أفادوني في اللغة كتير وفاروق شوشه بالذات عملي حالة رااااااااااائعة على الرغم إني ماقرتلوش كتير بس انا حبيت حواره جدا لما جه في العاشرة مساءا وضمته لقائمة الناس اللي بحترمهم فجبت بعض اشعاره اللي هي على رغم حالة اللا سجع اللي في أجزاء منها وأنا اصلا مابحبش اقرأ شعر من غير سجع بس أجبرني على القراءة
flower

جزااااااااااااااك الله خيراااااااااااااا ........

_________________


عدل سابقا من قبل Snow_white في الأحد أبريل 04, 2010 12:02 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bokra-ahla.ahlamontada.net
Snow_white
Admin


عدد المساهمات : 764
تاريخ التسجيل : 01/09/2008
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   السبت أبريل 03, 2010 11:55 pm

عملت تعديلين
cheers cheers cheers

البيت بتاع زرقة السماء علشان مش مريح بالنسبالي
والبيت القبل الأخير لأني اقتنعت بتكلف كلمة وجه .....وانها فعلا مالهاش لازمه bounce

:::::::::::::::::::::::::::::::

هو فين د: فيرنج بقاله يجي شهر مابيدخلش المنتدى...... Question Question Question
ف الاول قلت يمكن الباطنة والامتحانات ...بس دلوقتي كده ...مش عوايده خالص
حد زعله يا جماعة؟ ....اعترفوا Very Happy

scratch لعل المانع خير

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bokra-ahla.ahlamontada.net
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز


عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   الأحد أبريل 04, 2010 4:46 am

انا تانى برضو Very Happy
على فكرة حضرت فهمتى موضوع الزهرة غلط قصدى ان القصيدة رائعة فى مجملها وده تعبير كان بيقولهولى صديق ليا لما يلاقينى باقرا كتاب وماسك القلم وعمال اعمل هوامش وارد على المؤلف..يعنى قصدى ان العيب فيا انا مش فى القصيدة لان احيانا بيقولو ان العيب قد يكون من مظاهر الجمال اذا انضمت له باقى عناصر الصورة
يعنى انا فتحت الماس لقيت ماس مش نحاس يا فندم Very Happy
بالنسبة للبراء طب ما كل مسجون بيقول انه برئ وعلى رأى المثل قالوا للحرامى احلف قال جالك الفرج Razz محدش بيعترف بتهمته وصرخة المسجون هنا مفيش فيه اى نوع من القوة والشجاعة بل على العكس تحمل معنى اليأس لان محدش بيعبره
بالنسبة لزرقة السماء انا زعلان ان حضرتك حذفتيها
بس على فكرة السحاب الابيض مفيش فيه مطر Razz الغيم الاسود هو اللى فيه مطر انما الرباب الابيض ده دليل ان الحالة مقشفرة king
بالنسبة للبكاء بصراحة مقتنعتش بس مش عاوز اغلس اكتر من كده لتحدفينى باى حاجة فى ايدك affraid
اسدل جفونى معرفتش اوصل المعنى امبارح لانى كنت نايم ع الكى بورد
بصى يا ستى اسدال الجفن ارخاؤه وفيه نوع من الرومانسية والدلال ينافى قولك فى وجه السماء الموحى بالشدة والرفض
يعنى ممكن تبقى اغمضت او اغلقت بس كده Basketball
انا قصدى انها حاجة مسلم بيها ولا يوجد منكر لها ليها استخدمتى النفى والاستثناء للتاكيد ده اولا وبعدين كده كانك بتقولى فى البحر ماء..يعنى لو كانت الخوف يقتل الاحياء او اى حاجة تانية يعنى كانت تبقى مقبولة
يتنفس الصعداء مش تعبير عن الكسل زى ما حضرتك فاهمة ده تعبير عن الراحة بعد تعب لان الصعداء النفس العميق ومعروف ان القلق الضجر تتابع انفاسه
وفى النهاية برضو باحييكى على ذوقك فى القراءة ومعلش لو كنت غلست عليكى زويادة بس حضرتك متعودة بقا bom
اه قبل ما انسى
التنين الحجرى محدش زعله بس هو عندة اتاك من الزهق من النت وبدأ يذاكر عقبال عندكم جميعا

_________________
احب مكارم الاخلاق جهدى واكره ان اعيب وان اعابا
واصفح عن سباب الناس حلما وشر الناس من يهوى السبابا
ومن هاب الرجال تهيبوه ومن حقر الرجال فلن يهابا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز


عدد المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   الأحد أبريل 04, 2010 6:06 am






حقيقة لا جد تعبيرا يصف مدي اعجابي بهذه القصيدة حتي انني انتظرت في نهاية القصيدة بتوقع ان تكون هذه القصيدة لفاروق جويدة او شاعر اخر.......( ليس هذا للتقليل منك د / سنو )
ولكن رايت فيها نضج شعري رائع ربما اطلقه الالم الداخلي ...وربما كان سجين القلب و اباحت له اليد الخروج للملأ...

اما عن رايي الفني/

اقتباس :
جئت انظر للسماء
هل ستمطر؟؟
أم أنه يوم الجفاء؟
هل ستمطر؟؟أم أدركت أن المطر رمز البكاء؟؟

فجلست فوق تراب الأرض ارسم
أشكال الرثاء
وسكبت دمع العين فوق الصخرة الصماء
قدماي ترتجف و يدايا تحتضن الثرى
تخشى العراء

هنا مطلع القصيدة بالتساؤل والحيرة الممتزجة بالامل الذي سرعان ما سرعه اليأس
والمقطع الثاني يطلق عليه ( ما قل ودل) في المدلول التعبيري والتصويري..
اعجبني كثيرا ((( قدماي ترتجف ويداي تحتضن الثري)))
ولكــــن......... ( تخشي العراء).....كلمة بالغة ولكنها ها هنا اما انكي تشعريني بان جزءا من القصيدة ناقص ومبهم...فحديثك عن المطر لا يشمل الخوف من العراء -فانت لاتخشي خروجك للمطر بل انتي تنتظريه فكيف تخشين العراء هنا؟؟؟-


اقتباس :
وخشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
فإذا رفعت الجفن وجدت الصبح قد صار مساء
وجدت نور الكون قد آتي بظلامه وأختفت من بعده
ملامح الأشياء
خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
ودعوت ربي أن يكشف البلاء
فهل يا إلاهي من دواء؟؟


فإذا تراب الأرض يخلع عباءة الصمت السوداء
ويجيبني: أراك قد صرت في بئر الخوف من السجناء
وما الخوف إلا شيمة الجبناء

لعلي فهمت من مطلع هذا الجزء تعبيرا بالغ التعقيد والقوة...فاحسست ان شخصا لم يري النور منذ امد وهو يريد ان يفتح عينيه في انتظار المطر ولكنه قبل ان يخشي سقوط المطر خشي من الظلام الذي يعرفه جيدا وكاد ينسي ملامح وصفات كل ما يعرفه

ومن ثم التوجه الي الله كرجاء وثقة في قدرته...

اقتباس :
أتخشى الموت يا ولدي ..والخوف والموت سواء؟؟
عهدتك قبل اليوم تحيا في السماء
فلما أراك اليوم تتنفس الصعداء؟؟


اقتل الخوف اللعين فإنه
ما صاحب قوما إلا أماتهم أحياء
فقف على الأرض ورأسك في العلاء
وامضي في طريق العمر واترك الأهواء
واعلم أن الحياة لم تخلق لضعيف
بل أنها للأقوياء
وثق بالحفيظ فإنه بعباده ارحم الرحماء

المقطع الاول هنا مبهم فما المقصود من (عهدتك قبل اليوم تحيا في السماء) هل تقصدين ان اجداده كانوا ابطال لم يخشوا الموت وراحوا الي السماء خالدين وهو بذلك من نسلهم؟؟؟ ام ماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟

المقطع الثاني ....يقال له من اصول اصطفاف الحكم في الشعر- صحيح انك لم تات بحكمة جديدة - ولكني اعتقد انها من ابداعك وليس تقليد وبالطبع اضفت للمعني قوة وثقة وتاكيد

اقتباس :
فرفعت رأسي إلى السماء
وخلعت نعل الضعف ..نعل الخوف و الجبناء
وصرخة في الكون صرخة المسجون
يعلن البراء
فإذا بصيف الكون يعلن عن شتاء
وسالت الأمطار تجري حتى صارت لي كساء
وإذا بالكون الحزين يبتسم في وجه السماء

ووقفت أنشد كلماتي وكأنني شاعر من الشعراء
إذا طال الليل يوما ... سوف ارسم الضياء
سوف أعزف لحني على أوتار السماء
وإذا هرب مني الأمل....فأنا
من وراءه عدّاء

يعلن البراء....انتفاضة رائعة وصحوة في محلها ولكني قد اخالفك قليلا ....فاري انه ليس بامكانه ان يبرئ نفسه من الخوف والجين لانه بالفعل حدث هذا له....وربما كان من الافضل قول (( الانتهاء)) او(( الاباء)) لانهم اوقع -وليسوا اقوي لغويا-انا معك جماليا

سالت الامطار حتي صارت كساء.......اكثر اكثر من رائعة رغم بساطتها..


واما عن الخاتمة فهي ما اضافت للقصيدة قوتها وتصميت قلبها....(وهي من افضل خوتم قصائدك د/سنو)

وفي النهاية اردت فقط ان ابدي اعجابي بها رغم الثرثرة الكثيرة ولكن...فقصيدتك اعجبتني وعلي راي د /فطوطة بالفعل كانها من صنع الكبار........

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Snow_white
Admin


عدد المساهمات : 764
تاريخ التسجيل : 01/09/2008
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء   الإثنين أبريل 05, 2010 12:19 am

@د: ترو

جزاك الله خيرا مرة تانيه Very Happy .....اختلاف الرأي بيثري الحوار ....فخلينا كده مختلفين cheers
@ د: فيرنج
ربنا يكرمك بجد الحمد لله انها طلعت كده

...أما عن تخشى العراء.....فالحكاية ومافيها إن ال case اللي قدامنا دي واحد خايف وقلقان جه يدور عالمطر أو الفرج مشيت مع الجزء الأول في القصيدة من غير ما أقول هو خايف من ايه؟ بصراحة إلى أن جاء دور تراب الأرض اللي اخترته لأن احنا منه فاعتقدت انه اكتر حاجه فهمانا فهو قام سأل لوحده....اتخشى الموت يا ولدي ..والخوف والموت سواء؟؟
فبدأت الرؤية تتضح ...وان الحالة حالة من العجز الناتج عن الخوف من الموت فلو عملنا فلاش باك بقى هنلاقي اني كنت بقول كلمة العراء (رمز للموت) وحسيت ان دي أكتر حاجه ممكن تخوف يدايا التي تحضن الثرى

:::::::::::::::::::::::::::::
لعلي فهمت من مطلع هذا الجزء تعبيرا بالغ التعقيد والقوة...فاحسست ان شخصا لم يري النور منذ امد وهو يريد ان يفتح عينيه في انتظار المطر ولكنه قبل ان يخشي سقوط المطر خشي من الظلام الذي يعرفه جيدا وكاد ينسي ملامح وصفات كل ما يعرفه

فهمت ماقصدت الى حد كبير....فهو خاف يقفل يعينه وعايزها تفضل فتوحه وباصه للسما وخايف لما يقفلها يجي يفتحها يلاقي الدنيا اتغيرت من حواليه والصبح يبقى مساء وهكذا
::::::::::::::::::::::::
ردا على المقطع ال3
المقطع الاول هنا مبهم فما المقصود من (عهدتك قبل اليوم تحيا في السماء) هل تقصدين ان اجداده كانوا ابطال لم يخشوا الموت وراحوا الي السماء خالدين وهو بذلك من نسلهم؟؟؟ ام ماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لأ قصدت انه مش عوايده حالة الضعف دي والتخاذل طول عمره طموحه في السما بتتكلم عليه هو

المقطع الثاني ....يقال له من اصول اصطفاف الحكم في الشعر- صحيح انك لم تات بحكمة جديدة - ولكني اعتقد انها من ابداعك وليس تقليد وبالطبع اضفت للمعني قوة وثقة وتاكيد
sunny أشكرك

::::::::::::::::::::::::::::::::::

أما عن يعلن البراء ....ليه ماتجيش بمعنى ....يعلن انه بيتبرأ من السجن ده اللي كان حابس نفسه فيه؟؟؟

هو انا نشرت القصيدة دي في حته تانيه وغيرت يعلن البراء..ب يخرج للفضاء
عساني أصل إلى ماهو أفضل منهما

flower flower flower

جزاك الله خيرااااااااااااااااا

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bokra-ahla.ahlamontada.net
 
و خشيت أن أسدل جفوني في وجه السماء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بكره أحلى :: يلا نخلي بكره أحلى :: منتدى بكره أحلى................................... :: اللجنة الفنية-
انتقل الى: