بكره أحلى

إلى العلم والأخلاق نسعى .......... يلا نخلي بكره أحلى
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الملتقى الخامس(الإحسان)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:01 am

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
ازيكم يا شباب
النهاردة ان شاء الله هنتكلم عن الإحسان
وان شاء الله نقدر نتكلم فى الحاجات المتحددة دى عشان نطلع بأكبر استفادة
بداية عامة
معنى الإحسان
ثمرات الإحسان
انواع الإحسان
كيف نصل الى مرتبة الإحسان
قصة حقيقية فى احسان
شعارنا بعد الملتقى
التطبيق العملى لتمام الإستفادة

ونبدأ بإذن الله فى مجلس العلم والذى تحفنا فيه الملائكة ويذكرنا الله فى ملأ عنده خيرا من هذا
ومع البداية العامة
مجرد سؤااااااااااااااال..........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:03 am

يا ترى حد فكر قبل كدة انه يطبق الإحسان يعنى كلنا عارفين معانيه واننا نعبد ربنا وكدة بس حد قال انا هكون محسن
يعنى بنقول مش هنكدب وهنكون امناء وعندنا حياء
بس ليه محدش بيقول انه عايز يكون من المحسنين
صدق الذى لا ينطق عن الهوى حين قال انه خلق غريب فى ارض الإسلام

هل لأننا مش عارفين نطبقه او مش فاهمين معناه ولا اييييييييييه!!!!!!!
ده لو مش بتطبقوه طبعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:09 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
طيب الله مسائكم وجمعنا فى الاخرةفى أعالى الجنان كما جمعنا فى الدنيا على طاعته

تعريف الإحسان لغة :
هو من الحَسَنُ : هو الشيْ الجيد ، يقال أحسنَ إليهِ وبه ، وهو يُحْسِنُ الشيءَ ويستحسنه ، وحسنَّ الشيءَ تحسناً أي زيَّنَهُ ، وحَسُنَ وحَسَن َ ، حُسْنَاً ، كان جميلاً فهو حَسَنٌ .

تعريف الإحسان شرعاً :

أي تحسن التوجه إليه وبالتقديس والتعظيم ، وتوحده في الألوهية ، وكأنَّهًُ أمام عينييك تراه ، من هذا المعنى جاء لفظ الإحسان في الإسلام .
وأما موضوعنا الإحسان فهو من قوله صلى الله عليه وسلم : الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه "
أي تزين عبادتك لله وتجملها بصدق التوجه والتعظيم والتقديس له سبحانه ، كأنك تراه .

الإحسان هو مراقبة الله في السر والعلن، وفي القول والعمل، وهو فعل الخيرات على أكمل وجه، وابتغاء مرضات الله.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:12 am

بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيئا في الارض ولا في السماء وهو السميع العليم
اما بعد
قبل الدخول في خضم الموضوع
احب ااقول ان لابد ان الجميع يعلم الاحسن والنفس البشرية بطبعا الفطري (كما خلقها الله ) تميل اليه وتفضله
وبالتالي يمكننا ان نقول انه يوجد الكثير ممن قدموا الاحسان
ولكن من هم المحسنين حقا؟
هم من قدموا النية في اعمالهم حتي صارت قلوبهم محلاة بطراز فاخر من الاحسان والتقوي
وبالتالي هم من يحبهم الله حقا
هم من يعبدون الله موقنين ان الله يراهم وهم يرونه بقلوبهم
ولكن هل نحن حقا منهم؟

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:14 am

فعلا حضرتك جمعت كل معانى الإحسان ومن ده نطلع من ان
الإحسان هو الإتقان
الإتقان فى كل شئ القول والعمل
[color=blue]وكذلك يقول بن القيم [/color]
الإحسان هو لب الإيمان وروح الإيمان وكمال الإيمان ولو جمعنا فضائل الأعمال كلها من صلاة وصيام و......... لدخلت تحت الإحسان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:19 am

يا ترى اخنا ليه اصلا نتكلم عن الإحسان يعنى هو واجب علينا نكون محسنين


اكيد طبعا لأن ربنا امرنا بده
ان الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتائ ذى القربى
يأمرنا الله به
وكذلك قال الرسول
الرسول(ان الله كتب الإحسان على كل شئ فاذا قتلتم فاحسنوا القتلة .......)

طيب هو ايه اصلا انواع الإحسن اللى احنا عايزين نطبقه زى ربنا ما امرنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:19 am



الإحسان.. هو الإطار الذي يستوعب أعمال الإنسان الحميدة، يقول نبي الرحمة - - عنه: (أن تعبُد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك).

فيعمل المؤمن وهو يحب الله ويرجوه، ويخافه ويعظمه، ويتذلل لله؛ لأنه يستشعر ضعفه أمام الله وحاجته في كل ذرة ونفس من كيانه في كل لحظة من عمره،

لا أحد يرى الله سبحانه في الدنيا، ولا أحد يستطيع ذلك، ولكن إن لم تستطع أن تكون كأنك ترى الله فلا يفوتنك أن تشعر برؤية الله لك ومراقبته.


هذا هو أعظم الإحسان وأساسه، ومنه تنبثق فروع الإحسان؛ الإحسان إلى: الخلق، إلى الوالدين "وبالوالدين إحساناً"، وإلى القريب والجار، والصديق والعشرة الزوجية والناس، بل حتى الطلاق يحتاج لإحسان "فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ"، والتشريع الإسلامي يذهب إلى أبعد من هذا؛ إلى الإحسان في القتل أيضاً!، يقول النبي : (إن الله كتب الإحسان إلى كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة وليحدّ أحدكم شفرته ويرح ذبيحته).


_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:21 am


فالإحسان، إحسان القلب يحب الله وخوفه ورجاءه، وإحسان الجوارح بعبادة الله، وإحسان اللسان بطيب الكلام، إحسان إلى الأقربين والأبعدين، وإحسان إلى الأصدقاء والأعداء، وإلى المؤمنين وغير المؤمنين، يقول الله عز وجل: "وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً"، قال ابن عباس: الناس: المؤمن والكافر واليهودي والنصراني..
عمر بن الخطاب يحسن إلى قبطي، ويرد إليه حقه، وقال لعمرو بن العاص: متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهم أحراراً؟
وعمر بن عبد العزيز يأمر بسحب الجيش الإسلامي من بخارى؛ لأنه يفتقد الشرعية الدينية .


فهذه النماذج وغيرها سيرة حياتية عملية مطبّقة لم تكن شعارات ترفع، بل كانت ممارسة حقيقة عفوية تنطلق من قلوب صادقة؛ أحسنت بالإيمان بالله سبحانه وتعالى، فأحسنت إلى عباد الله.


ووجوه الإحسان هي بحسب الإنسان، وبحسب موقعه، وبحسب قدرته، وبحسب اهتمامه، إحسان بالمال والجهد والعلم والعمل والجاه والمنصب، والشفاعة والمشورة والنصيحة والتوجيه، وبذل الوقت والمؤانسة والكلام الطيب، يقول أبو الطيب:

لا خيل عندك تهديها ولا مالُ فليسعف النطق إن لم تسعف الحالُ

وإحسان بالكرم والجود، وحسن الخلق وحسن العشرة، وإحسان للحيوان، كما في البغي التي سقت كلباً..

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:23 am



كل ذلك من الإحسان، فأحسنوا إن الله يحب المحسنين.

إن أنفسنا لها حق علينا عظيم، وعلينا واجب الإحسان إليها، بالتطوير الذاتي، وتنمية القدرات، وتحسين أداءها، ورعايتها نفسياً وصحياً، والأهم: عملياً وعقلياً، ومحاسبتها، ومراقبة خطواتها، من أجل تحسين وضعها؛ لتكون بقدر المهمة التي تستحقها من الاستخلاف في الأرض، والقيام بعمارتها على أتم وجه وأحسنه، كما يريد الله سبحانه وتعالى، وإن كل إحسان يقدمه المرء فهو لنفسه، وعائد عليه بالحسنى والتفضل، يقول الله عز وجل: "إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ"


_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي






عدل سابقا من قبل firing_dragon في السبت فبراير 28, 2009 4:35 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:24 am

بصراحة لما جيت ادور على انواع الإحسان لقيتها كتيييييييييييييييييييرة جدا
وكمان موجودة فى كل حاجة فى حياتنا حتى فى ادق الأشياء واصغرها فى نظرنا
فمن انواع الإحسان



-الإحسان مع الله
وهو أن يستشعر الإنسان وجود الله معه في كل لحظة، وفي كل حال، خاصة عند عبادته لله -عز وجل-، فيستحضره كأنه يراه وينظر إليه.
قال صلى الله عليه وسلم: (الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك) [متفق عليه].
يعنى فى الصلاة وحتى فى كلامنا مع الناس وهكذا
2-الإحسان إلى الوالدين:
المسلم دائم الإحسان والبر لوالديه، يطيعهما، ويقوم بحقهما، ويبتعد عن الإساءة إليهما، قال تعالى: {وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا} [الإسراء: 23].
هو خلق ليس له نهاية ابتكر وتفنن وورينا شطارتك فى النظر اليهما ونبرة صوتك ومساعدتهما
3-الإحسان إلى الأقارب:
المسلم رحيم في معاملته لأقاربه، وبخاصة إخوانه وأهل بيته وأقارب والديه، يزورهم ويصلهم، ويحسن إليهم. قال الله تعالى: {واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام} [النساء: 1].
وقال صلى الله عليه وسلم: (من سرَّه أن يُبْسَطَ له في رزقه (يُوَسَّع له فيه)، وأن يُنْسأ له أثره (يُبارك له في عمره)، فليصل رحمه) [متفق عليه]، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فَلْيَصِل رحمه) [البخاري].
كما أن المسلم يتصدق على ذوي رحمه، فقد قال صلى الله عليه وسلم: (الصدقة على المسكين صدقة، وهي على ذي الرحم ثنتان: صدقة، وصلة)
[الترمذي].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:30 am

4-الإحسان إلى الجار:
المسلم يحسن إلى جيرانه، ويكرمهم امتثالا لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننتُ أنه سيورِّثه).
يعنى لازم نهتم بجيرانا لأننا مش عايشين فى الدنيا دى لوحدنا ولازم نهتم بالناس فى مرضهم وفرحهم ونعاملهم بالمعاملة اللى ربنا يرضاها

ومن كمال الإيمان عدم إيذاء الجار، قال صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يُؤْذِ جاره) [متفق عليه]. والمسلم يقابل إساءة جاره بالإحسان، فقد جاء رجل إلى ابن مسعود -رضي الله عنه- فقال له: إن لي جارًا يؤذيني، ويشتمني، ويُضَيِّقُ علي. فقال له ابن مسعود: اذهب فإن هو عصى الله فيك، فأطع الله فيه.
وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال عن حق الجار: إذا استعان بك أعنتَه، وإذا استقرضك أقرضتَه، وإذا افتقر عُدْتَ عليه (ساعدته)، وإذا مرض عُدْتَه (زُرْتَه)، وإذا أصابه خير هنأتَه، وإذا أصابته مصيبة عزَّيته، وإذا مات اتبعتَ جنازته، ولا تستطلْ عليه بالبناء، فتحجب عنه الريح إلا بإذنه، ولا تؤذِه بقتار قِدْرِك (رائحة الطعام) إلا أن تغرف له منها، وإن اشتريت فاكهة فأهدِ له منها، فإن لم تفعل، فأدخلها سرًّا، ولا يخرج بها ولدك ليغيظ بها ولده) [الطبراني].5
5-الإحسان إلى الفقراء:
المسلم يحسن إلى الفقراء، ويتصدق عليهم، ولا يبخل بماله عليهم، وعلى الغني الذي يبخل بماله على الفقراء ألا ينسى أن الفقير سوف يتعلق برقبته يوم القيامة وهو يقول: رب، سل هذا -مشيرًا للغني- لِمَ منعني معروفه، وسدَّ بابه دوني؟
ولابد للمؤمن أن يُنَزِّه إحسانه عن النفاق والمراءاة، كما يجب عليه ألا يمن بإحسانه على أصحاب الحاجة من الضعفاء والفقراء؛ ليكون عمله خالصًا لوجه الله. قال تعالى: {قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم} [البقرة: 263].
الإحسان إلى اليتامى والمساكين: أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بالإحسان إلى الأيتام، وبشَّر من يكرم اليتيم، ويحسن إليه بالجنة، فقال: (أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا) وأشار بأصبعيه: السبابة، والوسطى، وفرَّج بينهما شيئًا.
[متفق عليه].
وقال صلى الله عليه وسلم: (الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله) [متفق عليه].
6-الإحسان إلى النفس:
المسلم يحسن إلى نفسه؛ فيبعدها عن الحرام، ولا يفعل إلا ما يرضي الله، وهو بذلك يطهِّر نفسه ويزكيها، ويريحها من الضلال والحيرة في الدنيا، ومن الشقاء والعذاب في الآخرة، قال تعالى: {إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم} [الإسراء: 7].
يعنى المفروض الواحد يكون اكتر حد بيخاف على نفيه ويكون عاوز راحتها ولكن سبحان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:32 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسف جدا جدا على التأخير بس النت فجأة زرجن بس الحمد لله رجع تانى
الاحسان مرتبة ايمانية عالية تفوق الايمان لان الله تعالى يقول(اذا مااتقوا وامنوا ثم اتقوا وأحسنوا)
والاحسان لغة التجويد وشرعا ان تعبد الله كانك تراه فان لم تكن تراه فانه يراك
وفى وصيه ذى الاصبع العدوانى لابنه (احسن الى قومك يسودوك)
وفى الشعر يقول الشاعر احسن الى الناس تستعبد قلوبهم فطالما استعبد الانسان احسان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:34 am

لقد تعارف الناس على أن الإحسان .. في عبادات الطاعات فقط، وليست العبادة بمفهومها الشامل الذي ذكرته الآية الخالدة: {قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ} (الأنعام: 162).
الإحسان: الإخلاص. والإحسان: المراقبة وحُسن الطاعة. والحسنة: ضدُّ السيئة. وهو يُحسِن الشيء إحسانًا، أي: يَعلَمه ويُتقِنه. والحُسن: ضدُّ القبح، وحَسَّن الشيء تحسينًا زيَّنه..




لو عرف كل فرد منا أن معنى: (كأنك تراه) هو: "بأن تتأدب في عبادته كأنك تنظر إليه، فجمع بيان المراقبة في كل حال، والإخلاص في سائر الأعمال، والحث عليهما" كما يقول الإمام المناوي.

لو أدركنا أن معنى: (فإن لم تكن تراه فإنه يراك): "أي فاعلم أنه يراك في جميع الأحوال، فيجب عليك أن تحسن الأعمال" كما يقول الإمام القاري.

لقد قال الله تعالى: "مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِن سَبِيلٍ وَاللهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ" (التوبة: 91)، يقول الإمام القرطبي في شرحها: "وهذه الآية أصل في رفع العقاب عن كل محسن".

النتيجة: "فَآتَاهُمُ اللهُ ثَوَابَ الدُّنْيَا وَحُسْنَ ثَوَابِ الآخِرَةِ وَاللهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ"


قال الإمام الآبادي في "عون المعبود": "(كتب الإحسان على كل شيء): على بمعنى في، أي أمركم به في كل شيء".

فالإحسان، إحسان القلب يحب الله وخوفه ورجاءه، وإحسان الجوارح بعبادة الله، وإحسان اللسان بطيب الكلام، إحسان إلى الأقربين والأبعدين، وإحسان إلى الأصدقاء والأعداء، وإلى المؤمنين وغير المؤمنين..

يقول الله عز وجل: "وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً"، قال ابن عباس: الناس: المؤمن والكافر واليهودي والنصراني..
عمر بن الخطاب يحسن إلى قبطي، ويرد إليه حقه، وقال لعمرو بن العاص: متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهم أحراراً؟

فهذه النماذج وغيرها سيرة حياتية عملية مطبّقة لم تكن شعارات ترفع، بل كانت ممارسة حقيقة عفوية تنطلق من قلوب صادقة؛ أحسنت بالإيمان بالله سبحانه وتعالى، فأحسنت إلى عباد الله.

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:37 am

طيب يا جماعة اعتقد ان احنا اتكلمنا بما فيه الكفاية عن جزء مما قالت عيه د fatota رائدة المنتدي النهاردة
(بدايةة عامة و معني الاحسان و انواعه )
نتكلم علي كيفية الوصول اليه ..............

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:39 am

عندك حق يا دكتور firing احنا بنبص على الإحسان من ناحية العبادات بس وغالبا كمان بتكون الصلاة بالذات
مع ان ربنا كتبه على كل شئ ولو اقتنعنا بان ربنا بيشوفتا فى كل دقيقة واستشعرنا المعنى ده اكيد هنغير تصرفات كتييييييييييييييير بنعملها
المهم اننا نحاول نطبقه فى كل حاجة فعلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:41 am

زى ما قلت قبل كدة فى انواع كتييييييييييييييير جدا للإحسان وهكمل بعضا منها قبل ما ندخل فى كيفية الوصول له
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:42 am

أنواع الإحسان:
الإحسان مطلوب من المسلم في كل عمل يقوم به ويؤديه. وفي ذلك يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (إن الله كتب الإحسان على كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القِتْلَة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح، ولْيحد أحدكم شَفْرته، فلْيُرِح ذبيحته) [مسلم].
ومن أنواع الإحسان:
الإحسان مع الله: وهو أن يستشعر الإنسان وجود الله معه في كل لحظة، وفي كل حال، خاصة عند عبادته لله -عز وجل-، فيستحضره كأنه يراه وينظر إليه.
قال صلى الله عليه وسلم: (الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك) [متفق عليه].
الإحسان إلى الوالدين: المسلم دائم الإحسان والبر لوالديه، يطيعهما، ويقوم بحقهما، ويبتعد عن الإساءة إليهما، قال تعالى: {وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا} [الإسراء: 23].
الإحسان إلى الأقارب: المسلم رحيم في معاملته لأقاربه، وبخاصة إخوانه وأهل بيته وأقارب والديه، يزورهم ويصلهم، ويحسن إليهم. قال الله تعالى: {واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام} [النساء: 1].
وقال صلى الله عليه وسلم: (من سرَّه أن يُبْسَطَ له في رزقه (يُوَسَّع له فيه)، وأن يُنْسأ له أثره (يُبارك له في عمره)، فليصل رحمه) [متفق عليه]، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فَلْيَصِل رحمه) [البخاري].
كما أن المسلم يتصدق على ذوي رحمه، فقد قال صلى الله عليه وسلم: (الصدقة على المسكين صدقة، وهي على ذي الرحم ثنتان: صدقة، وصلة)
[الترمذي].
الإحسان إلى الجار: المسلم يحسن إلى جيرانه، ويكرمهم امتثالا لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننتُ أنه سيورِّثه).
[متفق عليه].
ومن كمال الإيمان عدم إيذاء الجار، قال صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يُؤْذِ جاره) [متفق عليه]. والمسلم يقابل إساءة جاره بالإحسان، فقد جاء رجل إلى ابن مسعود -رضي الله عنه- فقال له: إن لي جارًا يؤذيني، ويشتمني، ويُضَيِّقُ علي. فقال له ابن مسعود: اذهب فإن هو عصى الله فيك، فأطع الله فيه.
وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال عن حق الجار: (إذا استعان بك أعنتَه، وإذا استقرضك أقرضتَه، وإذا افتقر عُدْتَ عليه (ساعدته)، وإذا مرض عُدْتَه (زُرْتَه)، وإذا أصابه خير هنأتَه، وإذا أصابته مصيبة عزَّيته، وإذا مات اتبعتَ جنازته، ولا تستطلْ عليه بالبناء، فتحجب عنه الريح إلا بإذنه، ولا تؤذِه بقتار قِدْرِك (رائحة الطعام) إلا أن تغرف له منها، وإن اشتريت فاكهة فأهدِ له منها، فإن لم تفعل، فأدخلها سرًّا، ولا يخرج بها ولدك ليغيظ بها ولده) [الطبراني].
الإحسان إلى الفقراء: المسلم يحسن إلى الفقراء، ويتصدق عليهم، ولا يبخل بماله عليهم، وعلى الغني الذي يبخل بماله على الفقراء ألا ينسى أن الفقير سوف يتعلق برقبته يوم القيامة وهو يقول: رب، سل هذا -مشيرًا للغني- لِمَ منعني معروفه، وسدَّ بابه دوني؟
ولابد للمؤمن أن يُنَزِّه إحسانه عن النفاق والمراءاة، كما يجب عليه ألا يمن بإحسانه على أصحاب الحاجة من الضعفاء والفقراء؛ ليكون عمله خالصًا لوجه الله. قال تعالى: {قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم} [البقرة: 263].
الإحسان إلى اليتامى والمساكين: أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بالإحسان إلى الأيتام، وبشَّر من يكرم اليتيم، ويحسن إليه بالجنة، فقال: (أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا) وأشار بأصبعيه: السبابة، والوسطى، وفرَّج بينهما شيئًا.
[متفق عليه].
وقال صلى الله عليه وسلم: (الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله) [متفق عليه].
الإحسان إلى النفس: المسلم يحسن إلى نفسه؛ فيبعدها عن الحرام، ولا يفعل إلا ما يرضي الله، وهو بذلك يطهِّر نفسه ويزكيها، ويريحها من الضلال والحيرة في الدنيا، ومن الشقاء والعذاب في الآخرة، قال تعالى: {إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم} [الإسراء: 7].
الإحسان في القول: الإحسان مطلوب من المسلم في القول، فلا يخرج منه إلا الكلام الطيب الحسن، يقول تعالى: {وهدوا إلى الطيب من القول}
[الحج: 24]، وقال تعالى: {وقولوا للناس حسنًا} [البقرة: 83].
الإحسان في التحية: والإحسان مطلوب من المسلم في التحية، فعلى المسلم أن يلتزم بتحية الإسلام، ويرد على إخوانه تحيتهم. قال الله -تعالى-: {وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها} [النساء: 86].
الإحسان في العمل: والمسلم يحسن في أداء عمله حتى يتقبله الله منه، ويجزيه عليه، قال صلى الله عليه وسلم: (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه) [البيهقي].
الإحسان في الزينة والملبس: قال تعالى: {يا بني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد} [الأعراف: 31].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:43 am


الإحسان : هو عمل أعمال تؤجر عليها ولا تأثم بتركها .

- وهي أعمال زيادة على الفروض المفروضه عليك .

طريقة الوصول سهلة جدا فكل يوم يمر عليك يجب أن تتقرب الى الله

بنافلة زيادة لك في أعمالك الصالحة .

بعد أن تنتهي من فريضتك ابدأ في الزيادة والاحسان

والنوافل كثيرة جدا: السنن الراتبة - قيام الليل - صلاة الضحى - الصوم لله 3 ايام من كل شهر -

الصدقة - اطعام الطعام - صلة الارحام - افشاء السلام - قراءة القرآن - التسبيح ...

...ولايزال يتقرب الى عبدي بالنوافل حتى احبه , فإذا احببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي

يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها " ما أحلى و أجمل هذه المرتبة وما أعلاها

ورقيها ... هل تريد الوصول فعليك بالقبول...

الإحسان هو أعلى المراتب في الدين وفيه يكون الانسان قريبا جدا من ربه مستشعرا بقرب الله منه

مستشعرا الرقابة من ربه ...

يقول الله تعالى " إن الله لمع المحسنين"

" للذين أحسنوا الحسنى و زيادة "

" وكذلك نجزي المحسنين "

" هل جزاء الإحسان إلا الإحسان "

هذا هو الطريق فهو سهل لمن سهله الله عليه وهذا هو الإحسان وهذا هو

هو نصحى وعليك القبول ...

والله هو الموفق والهادي الى السبيل ربنا آمنا بك وبرسولك وهذا في سبيلك ولوجهك .

اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:45 am

وفى القران قوله تعالى بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ.
وقوله تعالى الَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِلَّهِ وَالرَّسُولِ مِنْ بَعْدِ مَا أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا مِنْهُمْ وَاتَّقَوْا أَجْرٌ عَظِيمٌ
وقوله تعالى لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ
وقوله تعالى وَقِيلَ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا مَاذَا أَنْزَلَ رَبُّكُمْ قَالُوا خَيْرًا لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ الْآَخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ
وقوله تعالى قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:47 am

: الإحسان في العمل:
والمسلم يحسن في أداء عمله حتى يتقبله الله منه، ويجزيه عليه، قال صلى الله عليه وسلم: (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه) [البيهقي].
9-الإحسان في الزينة والملبس:
قال تعالى: {يا بني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد} [الأعراف:
10-الإحسان الى البنات
ما من رجل تدرك له بنتان او اختان فيحسن اليهما ما صحبتهما الا ادخلتاه الجنة
شوفتوا بقى احنا مهمين ازاى يعنى اللى عنده اخت واللى ربنا يرزقه ببنت يخلى باله منها bounce bounce
الرسول كان يحب فاطمة ويقوم يقبلها كلما دخلت عليه وكان لا يطيق فراقها
11-الإحسان فى الجدال
وجدلهم بالتى هى احسن
زى الحوار اللى بيحصل بين د/firing و د/true يعنى نتناقش بس منقطعش بعض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:48 am

تمام يا شباب
اللي عايز يكمل يلا بسرعة
( انا عايز اعرف هو لسه ايه كماااااااااااان)
جزانا الله خيرا
وانا بنقل اعتذار د no
لان النت عنده فاصل تماما وربنا يعينه ويصلحه ويلحق معانا حاجة

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:51 am

كلامك حلو يا د.
كمل firing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:52 am

ممكن اطلب طلب
بما اننا فى مجلس علم والملايكة بتحفنا فى واحدة صاحبتى والدها تعباااااااااااااااااان جدا ومحجوز فى المستشفى من اسبوع
ممكن ندعى له ان ربنا يشفيه ويطمن قلوبهم عليه
لعل الله ان يستجيب لدعاء احد الصالحين منكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:52 am

رائع يا شباب
اذا نستخلص من هذا كله ان الاحسان من حولنا في كل شئ
المهم النية والاتباع الحسن
هل من مزيد؟
او الي كيفية ادراك و الوصول الي مرتبة الاحساااااااااان؟

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:54 am

تلخيص

الدين ليس على درجة واحدة بل مراتب بعضها فوق بعض ، فالإسلام ثم الإيمان ثم الإحسان .
زرع روح التنافس والحث على علو الهمة عندما ذكر النبي أن الإحسان على درجتين إحداهما أكمل من الأخرى .
قال : فأخبرني عن الإحسان ؟ قال : { أن تعبد الله كأنك تراه ، فإن لم تكن تراه فإنه يراك }

إذا تحقق القلب بالإيمان انقادت الجوارح لأعمال الإسلام ، ولذلك قال المحققون من أهل العلم :" كل مؤمن مسلم " فالمؤمن المقصود به من حقق الإيمان الباطن ، فإن جوارحه تنقاد فيعمل .
مراقبة الله في العبادة أعلى مراتب الإحسان وهي أن يعبد الإنسان ربه كأنه يراه ، وهذا يورث من الخشية والصدق والإخلاص الشيء العظيم
إذا فاتت الدرجة السابقة فعلى الإنسان أن يستشعر رؤية الله له ولعمله واطلاعه وهي أن يعبد ربه الذي يراه سبحانه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:55 am

اللهم اشف مرضى المسلمين اميييييييييييييييييين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:57 am

كيفية الوصول الى الإحسان


نصل إلى هذه المرتبة بعدة أمور:

1. الأمر الأول,
أمر تربوي، هذا الأمر التربوي معناه أن ندرب أنفسنا شيئًا فشيئًا، من عوامل التدريب العمل الخفي بين العبد وبين ربه، فلا يعلم عنك إلا الله، ولو كان عملا يسيرًا، فمثلا
أن تصلي الوتر لا يعلم عنك إلا الله، حتى أهلك لا يعلمون عنك، وتخشع في هذه الصلاة تراقب الله سبحانه وتعالى.
• أن تعطي إنفاقًا صدقة أو تبرعًا لمجال من مجالات الخير لا يعلم عنه إلا الله، كما جاء في الحديث من السبعة الذين يظلهم الله بظله يوم لا إلا ظله رجلٌ تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه
.
فبهذا إذا عمل الإنسان عملا خفيًّا، يذكر الله، يقرأ قرآن، يحفظ، أي عمل من أعمال الخير والطاعة، إذا أخفاه فحينئذٍ هذا عاملٌ من عوامل الرقي والوصول إلى الإحسان.

2. الأمر الثاني،
وهو أيضًا داخل في التدريب، وهو أن تدرب نفسك عندما يمدحك فلان أو يسبك فلان على هذه الطاعة، فالأمر سيان، نعم تستبشر داخل نفسك، لكن تربي نفسك على أن لا يكون هذا هو الهدف دائمًا وأبدًا.

3. الأمر الثالث،
أن تكثر من التأمل في كتاب الله عزّ وجلّ، خصوصًا في آيات عظمة الله سبحانه وتعالى، مثل قوله جلّ وعلا ? وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ ? [الأنعام: 91]، هذا فيه بيان عظمة الله جلّ وعلا، فأنت إذا عظم عندك الله سبحانه وتعالى وعظمت خشيته وصلت إلى هذه الدرجة.

4. الأمر الرابع,
جرب نفسك بين تضارب الأعمال وتعارضها، فمثلا إذا أذن المؤذن وعندك عمل دنيوي، أيهما تقدم، لاشك أنك إذا قدمت الصلاة على العمل الدنيوي مثلا انتهى، مهما يكن من الحال، إلا إذا كان يترتب عليه ضرر هلاك نفس أو غير ذلك.

5. الأمر الخامس,
الإكثار من ذكر الله، اجعل لنفسك حزب كما تجعل للقرآن، اجعل لنفسك حزب لما تقول سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر، استشعر وأنت تقول سبحان الله أنك تنزه الله، والحمد لله أنت تثني على الله سبحانه وتعالى، وأنت تقول الله أكبر، الله أكبر من كل شيء من الدنيا بما فيها، عندما تقول لا إله إلا الله، لا إله إلا الله في صلاتي، لا إله إلا الله في زكاتي، في أعمالي، في وظيفتي، في دنياي،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:58 am

اللهم يا ربنا ان كان جمعنا هذا في سبيلك لا لشئ الا لوجهك مخلصا
اللهم نحن عبادك ليس لنا سواك نشاله وليس لنا قدير غيرك لطمع منه ، ربنا
فاشف ذاك الاب وارزقه صحة تعينه بها علي شكرك وشفاء قلوب من حوله
اللهم اشفه من سقمه ، والهمه الصبر من نفاذه ، وهون عليه وعلي افئدة من يحبه ،
قولوا امييييييييييييييييين ، هو وجميع مرضي المسلمين

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي






عدل سابقا من قبل firing_dragon في السبت فبراير 28, 2009 4:59 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 4:58 am

مفيش استراحة الليلة ولا ايه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:01 am

يارب بعدى ألمنى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:01 am

امييييييييييييييييييييييين وجزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:05 am

استراحة ايه انا لسه جديد ومعرفش
scratch scratch scratch
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:07 am

د/اسد بيحطلنا كل مرة خطبة او نشيد يعنى لها علاقة بموضوعنا نريح شوية ونستفيد برده
فجزاه الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:12 am

المحاور المتبقاة
قصة حقيقية فى احسان
شعارنا بعد الملتقى
التطبيق العملى لتمام الإستفادة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:16 am

لسة ثمراااااااااااااات الإحسان
عمالين نقول امثلة وهنطبقه ومهم وكدة بس بردة عايزين نعرف هنستفيييييييييييييييد ايه

حد عارف يا شباب ايه هى الثمرات
ممكن نكون قلناها فى وسط الكلام بس نجمعها مع بعض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:23 am

ثمرااااااااااااااات الاحسااااااااااان :
الشق الاول ( الاخروي)
القرب الي الله
المغفرة
حب الله وما ادراكم ما هو
الشق الثاني (الدنيوي)
حب الناس
طمانينة القلوب
هدوء الروح


وغيره كثيرررررررررر

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي






عدل سابقا من قبل firing_dragon في السبت فبراير 28, 2009 5:24 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:24 am

]ثمرات الإحسان
من أهم المفاهيم الأخلاقية وروداً في القرآن الكريم مفهوم الإحسان مع ما يحوي هذا المفهوم من مشتقات. فهناك 200 آية حول مشتقات هذه الكلمة ومنها ﴿إن الله يأمر بالعدل والإحسان﴾. ولذلك فمكانة المحسنين عظيمة عند الله وأجرهم عظيم، ومن ثمراته:
ـ حب الله للمحسنين: المحسنون هم أحباب الله كما يؤكد ذلك قوله تعالى: ﴿وأحسنوا إن الله يحب المحسنين﴾.
ـ عناية الله بالمحسنين: إن الله عزّ وجل يولي عنايته للمحسنين، ويرافقهم بتأييده ﴿إن الله مع المحسنين﴾.
ـ رحمة الله ولطفه بالمحسنين: ﴿إن رحمة الله قريب من المحسنين﴾.
ـ بشارة الله للمحسنين بخير الدنيا والآخرة: ﴿وبشّر المحسنين﴾.
ـ يوم القيامة: فضل المحسنين يوم القيمة عظيم وكبير حتى لمن يحسن لسائر المخلوقات، كما ورد عن رسول الله أن الله تعالى غفر لامرأة بغية ذنبها لأنها رأت ذات يوم كلباً يهلث من شدة العطش في صحراء قاحلة فاستخدمت خفها وسقته ماء تروي عطشه.
ويقول : أهل المعروف في الدنيا أهل المعروف في الآخرة. يعني أن أهل المعروف في الدنيا يأتون يوم القيمة فيكون عندهم فائض من الحسنات لدخول الجنة فيطلب منهم أن يتصدقوا بفاضل حسناتهم للمحتاجين لها.
ـ الحفظ من المكاره: عمل الإحسان يحفظ صانعه من كل سوء كما في الحديث (صنائع المعروف تقي ميتة السوء).
ان الله معغ الذين اتقوا والذين هم محسنون
يشعرون بمعيةالله لأ[نهم محسنون ونحن نعلم جيدا مهى معية الله فى ان يكون وكيلنا فى كل شئ ويغفر لنا ويرحمنا ويسترنا ويصلح بالنا
يعنى لو ما فيش اى فايدة للإحسان فاعتقد ان هذه تكفى
ان كان الله معك فمن ضدك وان كان ضدك فمن معك

الرسول(ان الله كتب الإحسان على كل شئ فاذا قتلتم فاحسنوا القتلة

ـ جذب قلوب الناس: جبلت القلوب على حب من أحسن إليها وبغض من أساء إليها كم في الحديث، ويقول أمير المؤمنين : من كثر إحسانه، زاد خدمه وأعوانه.
هَلْ جَزَاءُ الإِحْسَانِ إِلا الإحْسَانُ}
{لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ}, [color=red]وهذه الآية فسرها رسول الله صلى الله عليه وسلم بما رواه مسلم عن صهيب رضي الله عنه بأن الحسنى: الجنة, والزيادة: النظر إلى وجه الله عز وجل,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:28 am

اولا الاحسان يورث النفس الهدوء والرضا لانه طاعة وكل طاعة تسعد القلب.والاحسان الى الناس اقصر سبيل الى قلوبهم.واقرب الطرق الى اقناع المخالفين .لانك ان احسنت اليه احبك رغم انفه وراجع نفسه وانشرح صدره.واما فى الاخرة فلندع القران يتحدث
وَقِيلَ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا مَاذَا أَنْزَلَ رَبُّكُمْ قَالُوا خَيْرًا لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ الْآَخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ
لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:30 am

و لهذه المرتبة العالية مرتبة الإحسان, ثمرات دانية و عواقب مرضية في الدنيا و الآخرة, ينالها صاحب الإحسان, جمعت بعضاً منها كما يلي:
1. مغفرة الذنوب و زيادة الأجر, قال تعالى: { وَإِذْ قُلْنَا ادْخُلُواْ هَـذِهِ الْقَرْيَةَ فَكُلُواْ مِنْهَا حَيْثُ شِئْتُمْ رَغَداً وَادْخُلُواْ الْبَابَ سُجَّداً وَقُولُواْ حِطَّةٌ نَّغْفِرْ لَكُمْ خَطَايَاكُمْ وَسَنَزِيدُ الْمُحْسِنِينَ }.
2. لا يعتريه الخوف مما أمامه, و لا الحزن على ما فات,
قال تعالى: { بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِندَ رَبِّهِ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ }.
3. محبة الله تعالى له, قال عز وجل: { وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوَاْ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ }.
4. الحصول على ثواب الدنيا و حسن ثواب الآخرة, قال
تعالى: { فَآتَاهُمُ اللّهُ ثَوَابَ الدُّنْيَا وَحُسْنَ ثَوَابِ الآخِرَةِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ }.
فأعطى الله أولئك الصابرين جزاءهم في الدنيا بالنصر على أعدائهم, وبالتمكين لهم في الأرض, وبالجزاء الحسن العظيم في الآخرة, وهو جنات النعيم. والله يحب كلَّ مَن أحسن عبادته لربه ومعاملته لخلقه.
5. يكون أحسن الناس ديناً, قال تعالى: { وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِّمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لله وَهُوَ مُحْسِنٌ واتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَاتَّخَذَ اللّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً }.
6. جنات تجري من تحتها الأنهار, قال تعالى: { فَأَثَابَهُمُ اللّهُ بِمَا قَالُواْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ جَزَاء الْمُحْسِنِينَ }.
7. الذرية الصالحة, قال تعالى: { وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ كُلاًّ هَدَيْنَا وَنُوحاً هَدَيْنَا مِن قَبْلُ وَمِن ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَى وَهَارُونَ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ }.
8. الرحمة القريبة, قال تعالى: { وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفاً وَطَمَعاً إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ }.
9. الحفظ من العقاب ومن المؤاخذة بالتقصير, قال تعالى: {
لَّيْسَ عَلَى الضُّعَفَاء وَلاَ عَلَى الْمَرْضَى وَلاَ عَلَى الَّذِينَ لاَ يَجِدُونَ مَا يُنفِقُونَ حَرَجٌ إِذَا نَصَحُواْ لِلّهِ وَرَسُولِهِ مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِن سَبِيلٍ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }.
10. حفظ الأجر من الضياع, فهناك أقوام يأتون يوم القيامة بأعمال مثل جبال تهامة يجعلها الله هباءاً منثوراً, قال تعالى: { مَا كَانَ لِأَهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهُم مِّنَ الأَعْرَابِ أَن يَتَخَلَّفُواْ عَن رَّسُولِ اللّهِ وَلاَ يَرْغَبُواْ بِأَنفُسِهِمْ عَن نَّفْسِهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ لاَ يُصِيبُهُمْ ظَمَأٌ وَلاَ نَصَبٌ وَلاَ مَخْمَصَةٌ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَطَؤُونَ مَوْطِئاً يَغِيظُ الْكُفَّارَ وَلاَ يَنَالُونَ مِنْ عَدُوٍّ نَّيْلاً إِلاَّ كُتِبَ لَهُم بِهِ عَمَلٌ صَالِحٌ إِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ }.
11. الخلود في الجنة ورؤية الله تعالى, قال تعالى: {لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلاَ يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلاَ ذِلَّةٌ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }.
12. العلم و الفقه في الدين, قال تعالى:{ وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ آتَيْنَاهُ حُكْماً وَعِلْماً وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ}.
13. التمكين في الأرض, قال تعالى: { وَكَذَلِكَ مَكَّنِّا لِيُوسُفَ فِي الأَرْضِ يَتَبَوَّأُ مِنْهَا حَيْثُ يَشَاءُ نُصِيبُ بِرَحْمَتِنَا مَن نَّشَاء وَلاَ نُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ }.
14. النصر في الدنيا و سعة الرزق, قال تعالى: { وَقِيلَ لِلَّذِينَ اتَّقَوْاْ مَاذَا أَنزَلَ رَبُّكُمْ قَالُواْ خَيْراً لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ الآخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ }.
15. معية الله الخاصة, قال تعالى: { إِنَّ اللّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَواْ وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ } إن الله سبحانه وتعالى مع الذين اتقوه بامتثال ما أمر واجتناب ما نهى بالنصر والتأييد, ومع الذين يحسنون أداء فرائضه والقيام بحقوقه ولزوم طاعته, بعونه وتوفيقه ونصره.
16. الهداية إلى الصراط المستقيم, قال تعالى: {وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ }.
والمؤمنون الذين جاهدوا أعداء الله, والنفس, والشيطان, وصبروا على الفتن والأذى في سبيل الله, سيهديهم الله سبل الخير, ويثبتهم على الصراط المستقيم, ومَن هذه صفته فهو محسن إلى نفسه وإلى غيره. وإن الله سبحانه وتعالى لمع مَن أحسن مِن خَلْقِه بالنصرة والتأييد والحفظ والهداية.
17. الاستمساك بالعروة الوثقى, قال تعالى: وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ }.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:32 am

ودلوقتى قصة حقيقية للإحسان



في إحدى الأيام، كان الولدالفقير الذي يبيع السلع بين البيوت

ليدفع ثمن دراسته، قد وجد أنه لا يملك سوى عشرة سنتات لا تكفي لسد جوعه، لذا قرر أن يطلب شيئا من الطعام من أول منزل يمرعليه،ولكنه لم يتمالك نفسه حين فتحت له الباب شابة صغيرة وجميلة،فبدلا منأن يطلب وجبة طعام، طلب أن يشرب الماء.
وعندما شعرت الفتاة بأنه جائع، أحضرت له كأسا من اللبن،فشربه ببطء وسألها: بكم أدين لك؟ فأجابته: لا تدين لي بشيء ..

لقد علمتنا أمنا أن لا نقبل ثمنا لفعل الخير'. فقال:' أشكرك إذاً من أعماق قلبي'،وعندما غادر هوارد كيلي المنزل، لم يكن يشعر بأنه بصحة جيدة فقط، لأن إيمانه بالله وبالإنسانية قد ازداد، بعد أن كان يائسا ومحبطاً.
بعد سنوات،تعرضت تلك الشابة لمرض خطير، مما أربك الأطباء المحليين،فأرسلوها لمستشفى المدينة، حيث تم استدعاء الأطباء المتخصصين لفحص مرضها النادر............ .وقد أستدعي الدكتور هوارد كيلي للاستشارة الطبية، وعند ماسمع إسم

المدينة التي قدمت منها تلك المرأة، لمعت عيناه بشكل غريب،وأنتفض في الحال عابراً المبنى إلى الأسفل حيث غرفتها،

وهو مرتديا الزي الطبي، لرؤية تلك المريضة، وعرفها بمجرد أن رآها، فقفل عائدا إلى غرفة الأطباء،عاقداً العزم على عمل كل ما بوسعه لإنقاذ حياتها،ومنذ ذلك اليوم أبدى اهتماما خاصا بحالتها.
وبعد صراع طويل، تمت المهمة على أكمل وجه،وطلب الدكتور كيلي الفاتورة إلى مكتبه كي يعتمدها، فنظر إليها وكتب شيئا في حاشيتها وأرسلها لغرفة المريضة.كانت خائفة من فتحها، لأنها كانت تعلم أنها ستمضي بقية حياتها تسدد في ثمن هذه الفاتورة،


أخيراً .. نظرت إليها، وأثار إنتباهها شيئا مدونا في الحاشية، فقرأت تلك الكلمات:

'مدفوعة بالكامل بكأس من اللبن'
إغرورقت عيناها بدموع الفرح، وصلى قلبها المسرور بهذه الكلمات:

'شكرا لك يا إلهي، على فيض حبك ولطفك الغامر

والممتد عبر قلوب وأيادي البشر'.

فهل ما زالت مثل تلك القلوب تعيش اليوم وتنبض؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:35 am

يا جماعة عندي رجاااااء
ياريت لو سمحتم نخلي كلامنا بسيط شوية بلاش الدش الكتير
لاني بتعب ومش بقراه واكيد انتم برضه كده
نحاول نختصر الكلام قدر الامكان وانا اول واحد هيبدا بنفسه
(يعني بلاش كتابة كتيرة اوي كفاية شوية وبعدين شوية تانين )
ممكن؟
وعايزين نخش في نماذج الاحسان من القصص الواقعية

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:37 am

قصة جميلة ومنتدى احلى ومناقشات اكتر من رائعة بجد انا فرحان جدا ومش هاتكلم انا مش قدكو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:39 am

الله .....الله يا دfatota
قصة رائعة
تعلمنا منها ان من احسن ابتغاء مرضاة الله احسن الله اليه
فان كان احسان العبد الفاني هكذا ببساطة فما بالكم باحسان مالك الملك ذو القوة والجبروت
بارك الله فيكم

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:42 am

فعلا فما بالنا باحسان مالك الملك ( وما جزاء الإحسان الا الإحسان)

بجد الإحسان ده طلع حاجة حلوة جدا وفوايده عظيمة اوى Very Happy

المهم احنا استفدنا من الكلام الكتيييييييييييييييييير اللى احنا قلناه ده
طيب ايه رايكوا نختار شعار لنا بعد معرفتنا بلإحسان واهميته scratch

عايزة اسمع ارائكم والشعار اللى انتوا هتختاروه bounce bounce
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:45 am

انا معك فيما تقول أخى firing_dragon ولكن يستسنى منها القصص لاتختصر
انا تذكرت قصة حكيت لى منذ اسبوعين رائعة انتظروها ..........بس مش الان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:49 am

أحسن إلى الناس تستعبد قلوبهمو فطالما استعبد الإنسان إحسان!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
firing_dragon
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 07/01/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:50 am

ومش دلوقت ليه انا بحب اسمع القصص جدااااا
انا بجد مدمن قصص دينية ومواقف لان العبر فيها والعظات مباشرة الي القلب
ارجو منك لو جاهزة عندك تسمعهالنا
اما بالنسبة للشعار فجاري التفكير والتدبير .........

_________________

نـتــواصــــــــل..... لأنـنـــا بالخـــير دومــــاً نــرتــــقـي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
asd alaqsa
عضو ممتاز
عضو ممتاز


المساهمات : 314
تاريخ التسجيل : 23/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:53 am

القصة رائعة بجد بس قرئت لى من كتاب انا اتذكر معناها ولكنها طويلة وتحتاج لكتابة كثيرة

أعذرنى أخى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
fatota
Admin
avatar

المساهمات : 481
تاريخ التسجيل : 05/09/2008
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 5:58 am

انا مش عارفة هو شعار ولا ايه scratch
بس عموما هو عاجبنى وبحس انه هيحفزنا جدا على الإحسان bounce bounce
عموما يلا فكروا عشان هنختار حاجة للتطبيق العملى Very Happy
الشعار اللى اخترته
الله يسمعنى....الله يرانى.......الله مطلع على-
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
true man
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 26/02/2009
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: الملتقى الخامس(الإحسان)   السبت فبراير 28, 2009 6:01 am

asd alaqsa كتب:
أحسن إلى الناس تستعبد قلوبهمو فطالما استعبد الإنسان إحسان!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الملتقى الخامس(الإحسان)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بكره أحلى :: يلا نخلي بكره أحلى :: الملتقى..................................... :: ملتقى يوم الجمعه-
انتقل الى: